ما الجديد
سايكوجين | SykoGene
مرحبا زوارنا الكرام, هنا ستجدون مختلف أنواع العلوم التي تعتبر من علوم النخبة والتي لطالما تم إخفائها عبر العصور, من أجل المشاركة ينبغي عليك التسجيل.

الرد على الأسئلة المهمة جداً

SEIFAU

عضو نشيط
المشاركات
41
مستوى التفاعل
91
الجنس
ذكر
اولا لو تفضلت ترجم لنا لوحة بأكملها وليس كلمتين لنعرف مضمونها ..دولة بذاك الحجم يجب ان تكون هناك الكثير من الادلة الدامغة تثبت وجودها !..هناك مسبقا دراسات من مختصيين في الانتروبولوجيا و الاركيولوجيا قاموا بفحص المنطقة ولم يجدو ادلة قوية تثبت وجود هذه الدولة بل حتى المعمار والمعالم التي تنسب للامويين تبين فالاساس بعد الفحص الاثري فبلاد الشام انها معمار بيزنطي/فارسي ! حتى رسوم الجدارات وصكوك النقدية فيها صور للمسيحية و صلبان وشمعدنات الخ حتى فالاندلس لي تمثل قطعة هامة من تاريخ الاموي الدراسات فيه نفت نفي قاطع اي تواجد جيني للامويين او عرب فتلك البلاد بل حتى المعمار المنسوب للامويين هناك هو معمار قوطي/مغربي/بيزنطي لاغير ك اضافة اخرى من غير معقول ان تكون دولة بذاك الحجم لم يتم تأريخها من طرف الاوروبيين او الايبيريين بل الادهى من ذالك هو طريقة ظهور وصعود هذه الدولة لامنطقي كيف لتعداد اشخاص ببضع الاف فيهم اطفال وشيوخ ونساء ياتون من الصحراء ويقطعون كل تلك المسافات ليحكموا دول اكبر منهم في كل شئ اقتصاديا سكانيا عسكريا الخ هل هذا يدخل العقل ؟ شئ المؤكد بالنسبة لي هو ان روايات (الحديثة) لي تتكلم عن هذه دولة صعب تصديقها بسبب ثغرات وتعارضها مع العلم والمنطق..نحن امام خيارين اما ان هذه الدولة لم توجد من الاساس او انها فعلا موجودة لكن ليس كما في الرويات و الادبيات الاسلامية
 

الجواد المضمر

مريد حكيم
المشاركات
360
مستوى التفاعل
368
الجنس
ذكر
لا أتوقع أن يتم تزوير حقبة زمنية مثل الدولة الأموية وذلك أنه لم يحدث انقطاع بينها وبين الحقبة التي تليها يمكن تزوير تاريخ الفراعنة وغيرها من الحضارات القديمة وذلك لوجود انقطاع بين تلك الحقبة وبين الحقبة التي تلتها هل يعقل أن يتم خلق حقبة زمنية لا وجود لها ولا نجد أي أحد يتكلم عن هذا التزوير
 

TUNE

مريد معروف
المشاركات
140
مستوى التفاعل
344
الجنس
ذكر
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

القصة من بعد البداية ......

((وَلَقَدْ ذَرَأْنَا لِجَهَنَّمَ كَثِيرًا مِنَ الْجِنِّ وَالْإِنْسِ لَهُمْ قُلُوبٌ لَا يَفْقَهُونَ بِهَا وَلَهُمْ أَعْيُنٌ لَا يُبْصِرُونَ بِهَا وَلَهُمْ آَذَانٌ لَا يَسْمَعُونَ بِهَا أُولَئِكَ كَالْأَنْعَامِ بَلْ هُمْ أَضَلُّ أُولَئِكَ هُمُ الْغَافِلُونَ))..


ولقد .... هذه الاداة لو بحثت في القران الكريم بعد كلمة ولقد ... سترى عجبا معجبا ...


قد .... اداة تحقيقية اذا دخلت على الفعل الماضي ... وتقليلية اذا دخلت على الفعل المضارع ... هكذا اصحاب اللغة قالوا .. مع وجود شبهه في بعض المواضع .. يجب ان تفهم فهما دقيقا.
مثل ( قد يعلم الله

اللام عندما تدخل على الاداة تصبح ناطقة عن العاقل ..


ماذا ذرؤوا لجهنم ... طبعا خصصوا لجهنم ... كثير من الانس والجن ... مابهم ... فقط مشكلة بسيطة في البرمجة .. مع انهم لهم كل ادوات جمع البيانات ... لكنهم لايفقهون البرنامج ... فقط ياكلون ويشربون ويحافظون على نسق التكاثر ... فهم على طريقة البرمجة الدنيا البهيمية بل اسوأ... لماذا اسوأ ... لانهم يملكون الهارد وير ... ولم يتوافقوا مع نظام التشغيل ... لماذا ... لانهم غافلون ...

غافلون عن ماذا وهم في جهنم يعذبون فما حاجتهم للغفلة في ذلك الموضع الرهيب ... الغفلة تفيد العاقل المرتاح الذي يلهو ولا يفكر بعقله فيغفل عن هذا وذاك من الامور .. يبدو ان جهنم الخاصة بالغافلين ... غير جهنم الخاصة بالمعذبين ... اذن الخطاب لكلا الفريقين والقضية مستمرة الى الان ... لدخول (ي) المضارع على ((يَفْقَهُونَ بِهَا وَلَهُمْ أَعْيُنٌ لَا يُبْصِرُونَ بِهَا وَلَهُمْ آَذَانٌ لَا يَسْمَعُونَ))

غافلون عن ماذا مجددا ... غافلون عنا والقصة برمتها .... من انتم .... نحن الضمائر في القران ... ومن نحن .. انتم الغافلون في جهنم الارض ...



 

أنيترآ

عضو نشيط
المشاركات
26
مستوى التفاعل
55
الجنس
ذكر
الشواهد التاريخية والعملات القديمة والآثار والكتابات القديمة تختصر عليك الكثير من الحقيقة، من تلك التي في الكتب، فالأرض كتاب مفتوح. انظر للخريطة وحاول أن تكبرها، وجدت هذه المدينة في البتراء
https://www.wdl.org/en/item/2923/view/1/1/
مشاهدة المرفق 954
حسب إطلاعي :read:

أول بيت

وَإِذْ يَرْفَعُ إِبْرَاهِيمُ الْقَوَاعِدَ مِنَ الْبَيْتِ وَإِسْمَاعِيلُ رَبَّنَا تَقَبَّلْ مِنَّا إِنَّكَ أَنْتَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ
آية ١٢٧ سورة البقرة

إِنَّ أَوَّلَ بَيْتٍ وُضِعَ لِلنَّاسِ لَلَّذِي بِبَكَّةَ مُبَارَكًا وَهُدًى لِلْعَالَمِينَ
آية ٩٦ سورة ال عمران

———————

ثاني بيت

سَيَقُولُ السُّفَهَاءُ مِنَ النَّاسِ مَا وَلَّاهُمْ عَنْ قِبْلَتِهِمُ الَّتِي كَانُوا عَلَيْهَا قُلْ لِلَّهِ الْمَشْرِقُ وَالْمَغْرِبُ يَهْدِي مَنْ يَشَاءُ إِلَى صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ (142) وَكَذَلِكَ جَعَلْنَاكُمْ أُمَّةً وَسَطًا لِتَكُونُوا شُهَدَاءَ عَلَى النَّاسِ وَيَكُونَ الرَّسُولُ عَلَيْكُمْ شَهِيدًا وَمَا جَعَلْنَا الْقِبْلَةَ الَّتِي كُنْتَ عَلَيْهَا إِلَّا لِنَعْلَمَ مَنْ يَتَّبِعُ الرَّسُولَ مِمَّنْ يَنْقَلِبُ عَلَى عَقِبَيْهِ وَإِنْ كَانَتْ لَكَبِيرَةً إِلَّا عَلَى الَّذِينَ هَدَى اللَّهُ وَمَا كَانَ اللَّهُ لِيُضِيعَ إِيمَانَكُمْ إِنَّ اللَّهَ بِالنَّاسِ لَرَءُوفٌ رَحِيمٌ (143) قَدْ نَرَى تَقَلُّبَ وَجْهِكَ فِي السَّمَاءِ فَلَنُوَلِّيَنَّكَ قِبْلَةً تَرْضَاهَا فَوَلِّ وَجْهَكَ شَطْرَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ وَحَيْثُ مَا كُنْتُمْ فَوَلُّوا وُجُوهَكُمْ شَطْرَهُ وَإِنَّ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ لَيَعْلَمُونَ أَنَّهُ الْحَقُّ مِنْ رَبِّهِمْ وَمَا اللَّهُ بِغَافِلٍ عَمَّا يَعْمَلُونَ (144)

سورة البقرة

وَهُوَ الَّذِي كَفَّ أَيْدِيَهُمْ عَنْكُمْ وَأَيْدِيَكُمْ عَنْهُمْ بِبَطْنِ مَكَّةَ مِنْ بَعْدِ أَنْ أَظْفَرَكُمْ عَلَيْهِمْ وَكَانَ اللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرًا
آية ٢٤ سورة الفتح

————————

أما مايخص البتراء ، يقال أن الأنباط أستعانوا بالفراعنة لبناء البتراء ونحتها.
وإبراهيم عند كثير من الناس هوا الملك الفرعوني إخناتون

وبالمناسبة :scared:

كلمة مكة تعني بكة باللغة الهيروغليفية :search:
 

الجواد المضمر

مريد حكيم
المشاركات
360
مستوى التفاعل
368
الجنس
ذكر
وَلَقَدْ ذَرَأْنَا لِجَهَنَّمَ كَثِيرًا مِنَ الْجِنِّ وَالْإِنْسِ
القرآن فرق بين الإنس وبين البشر وبين بنو أدم وبين البشر فمالمقصود بالأنس ومالمقصود بالجن هل تطلق كلمة الأنس على غير بنو آدم
 
  • لاآيك
التفاعلات: TUNE

الجواد المضمر

مريد حكيم
المشاركات
360
مستوى التفاعل
368
الجنس
ذكر
يقال أن الأنباط أستعانوا بالفراعنة لبناء البتراء ونحتها.
لم يحدث تعاصر بين الحضارتين فالأنباط متأخرين مايقارب 300 بعد الميلاد البتراء هي من صنع قوم ثمود وليس من فعل الفراعنة
أخناتون غير ابراهيم ابراهيم من أور في العراق وأخناتون كان في زمان يوسف
 

الجواد المضمر

مريد حكيم
المشاركات
360
مستوى التفاعل
368
الجنس
ذكر
ثم الفراعنة لم يكونوا بهذا التطور بل كل الأصرحة والأبنية التي في مصر هي للذين ظلموا أنفسهم والفراعنة سكنوها كما وصف القرآن ذلك
 

الجواد المضمر

مريد حكيم
المشاركات
360
مستوى التفاعل
368
الجنس
ذكر
فحضارة الفراعنة هي حضارة طينية ولكثيرا ماسأل فرعون موسى عن القرون الأولى لانبهاره بها لأنهم سكنوا أرض مصر بعد إبادة الله لحضارة بناة الأهرامات والصروح العملاقة
 

TUNE

مريد معروف
المشاركات
140
مستوى التفاعل
344
الجنس
ذكر
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

القرآن فرق بين الإنس وبين البشر وبين بنو أدم وبين البشر فمالمقصود بالأنس ومالمقصود بالجن هل تطلق كلمة الأنس على غير بنو آدم
شكرا لسؤالك المهم ...

نعم هناك فرق بين الانس والجن وبين البشر والجن وبين الانسان والاادمي ....


الجن نسل يتصل بابوهم الكبير ... النسخة الاصلية التي وردة مطورة ومسلحة بالعلم والطاعة ... واقصد ابيهم جان ... فهي التي كلفت بابادة النسخ الهجينة والنسخ الاولية من امم الحن والخن وهي بدورها ابيدت على ايدي النسخ المتطورة جدا ... من مخلوقات ..( الملائكة ) ...

الانس ... هم النسخة الاخيرة... المعدلة عن انسان الطين اللازب ( النسخة زيرو) ... لان بينها وبين ابونا ادم النسخة الاخيرة الف نسخة وفي رواية الف الف نسخة ..

البشر ... هي النسخة الاخيرة المعدلة عن ادم ع ...

(((إِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلَائِكَةِ إِنِّي خَالِقٌ بَشَرًا مِنْ طِينٍ )))...
لان الخلق هي الصناعة ..
(((فَإِذَا سَوَّيْتُهُ وَنَفَخْتُ فِيهِ مِنْ رُوحِي فَقَعُوا لَهُ سَاجِدِينَ)))

سويته اي جعلته سويا ... اي خالي من العيوب التي شابهة نسخه القديمة ... وكونه خلق من طين ليس الان الحاضر بل من قبل ...
((وَالْجَانَّ خَلَقْنَاهُ مِنْ قَبْلُ مِنْ نَارِ السَّمُومِ )) فالخلقة قائمة اساسا ... والتعديل ياتي لاحقا ...

((وَإِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلَائِكَةِ إِنِّي خَالِقٌ بَشَرًا مِنْ صَلْصَالٍ مِنْ حَمَإٍ مَسْنُونٍ ))
التعديل على هذه النسخة البشرية لكي يتباهى بها وتصبح حديث الملائكة ومحل اعتراضهم ايضا لعلمهم بباقي النسخ وماكان فيها من العقل .. هم يتوقعون نسخ كلاسيكيه .. اكثر تطور .. وفوجئوا بنسخة اعلى منهم علما ... فكانت الضجة بالاعتراض فيما بينهم تهامسا .. وتم القول مباشرة ... بقوله ...((قَالَ يَا آَدَمُ أَنْبِئْهُمْ بِأَسْمَائِهِمْ فَلَمَّا أَنْبَأَهُمْ بِأَسْمَائِهِمْ قَالَ أَلَمْ أَقُلْ لَكُمْ إِنِّي أَعْلَمُ غَيْبَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَأَعْلَمُ مَا تُبْدُونَ وَمَا كُنْتُمْ تَكْتُمُونَ ))... خلي بالك عن التي تحتها خط ...


الحديث كان محصورا بين اربعة فئات ... الرب ... الملائكة ... ادم ... واصحاب الضمير الجمعي
(( وَإِذْ قُلْنَا لِلْمَلَائِكَةِ اسْجُدُوا لِآَدَمَ فَسَجَدُوا إِلَّا إِبْلِيسَ أَبَى وَاسْتَكْبَرَ وَكَانَ مِنَ الْكَافِرِينَ ))...
ثم امروهم بالسجود .. وكانت القصة الكبيرة ...
((قَالَ يَا إِبْلِيسُ مَا لَكَ أَلَّا تَكُونَ مَعَ السَّاجِدِينَ )) حيث ياء النداء ... تستفسر منه لم لم يلتزم بالامر عندما امروا ( الضمائر الجمعيه ) ..بالسجود..


ثم جاءت المسالة الكبرى وكشف الحقيقة ..!!!

((قَالَ يَا إِبْلِيسُ مَا مَنَعَكَ أَنْ تَسْجُدَ لِمَا خَلَقْتُ بِيَدَيَّ أَسْتَكْبَرْتَ أَمْ كُنْتَ مِنَ الْعَالِينَ ))...
اي مالذي اخرك عن السجود الفوري لطاعة امرهم ... حيث امروك بالسجود ... اذ هم الذين تم صناعة ادم بهم ... يديه ... وكلتاهما يمين ... اي اليدين القديرتين التين اطلقتا برنامج الخلق من الاول ... بامر الله ... ( طبعا تعرف ان الله لايملك اطراف ... على طريقة تصورنا ... اذ اننا نعتقد اننا الخلقة الوحيدة المطابقة للمواصفات ... جل وتعالى عن ذلك ))..


الان ... ماهو التعديل الذي جرا على البشر واصبح اعلى من الانسان والبشر ... وتم تمييزه به ... لكي يكون ادمي ..!!!
النفخة الاخيرة ... روح الايمان ... هي من جعلت هذا انسان .... وهذا ادمي ...!!!

بمعنى اوضح ... الادمي هو كم فيه من روح الايمان باقي .... والانسان هو النسخة العادية التي .... تاكل وتشرب وتتناسل ... وهي وعاء كل نفس جديدة ... ارادت ان تعود للارض لتختبر الحياة مرة اخرى ... لكي تترقى في مسيرتها الروحيه الى الله .... منبع الوجود كله ...وقليل من هم يحوزون روح الايمان باقية في اجسامهم الانسانية ... لذلك قال الرسول الاعظم محمد "ص": تنقسم امتي 73 فرقة كلها في النار ... الا واحدة . (( تلك التي حازت روح الايمان وحافضت عليه منذ البداية ولم تتغير عبر نسخها الانسانية ... هذه الروح التي اطلقت برنامج المعرفة الكونية في عقل ادم وعلمته الاسماء المحجوبة عن مجتمع الملائكة المتطور ... والذي عندما نطق بهم ... سكتت الملائكة واطاعة للسجود معترفة خاضعة باجمعها لهذا الادمي ونسله ((وَلَقَدْ كَرَّمْنَا بَنِي آَدَمَ وَحَمَلْنَاهُمْ فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ وَرَزَقْنَاهُمْ مِنَ الطَّيِّبَاتِ وَفَضَّلْنَاهُمْ عَلَى كَثِيرٍ مِمَّنْ خَلَقْنَا تَفْضِيلًا ))...

فقرة سؤالك الاخير ... الانس وعلى ماذا تطلق ... الاجابة صريحة جدا ..

((لِنُحْيِيَ بِهِ بَلْدَةً مَيْتًا وَنُسْقِيَهُ مِمَّا خَلَقْنَا أَنْعَامًا وَأَنَاسِيَّ كَثِيرًا )) جمع الانعام والاناسي ... والاناسي جمع انسان ... فهو كل مايدب عليها ويملك عقلا او لايملك ... لذلك كان القران كثيرا مايقارن بينهم وبين الحيوانات .. الاناسي الذين هم ادنى من البشر .. دائما لفظة انسان يصاحبها تقريع ولوم ... اما لفظة بشر فهي ممدوحة جدا عند القران..

(وَلَقَدْ ذَرَأْنَا لِجَهَنَّمَ كَثِيرًا مِنَ الْجِنِّ وَالْإِنْسِ لَهُمْ قُلُوبٌ لَا يَفْقَهُونَ بِهَا وَلَهُمْ أَعْيُنٌ لَا يُبْصِرُونَ بِهَا وَلَهُمْ آَذَانٌ لَا يَسْمَعُونَ بِهَا أُولَئِكَ كَالْأَنْعَامِ بَلْ هُمْ أَضَلُّ أُولَئِكَ هُمُ الْغَافِلُونَ))..

وعذرا للاطالة ...
 

Lucis

Lucis
طاقم الإدارة
GodLove
Elitism
المشاركات
479
مستوى التفاعل
1,115
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



شكرا لسؤالك المهم ...

نعم هناك فرق بين الانس والجن وبين البشر والجن وبين الانسان والاادمي ....


الجن نسل يتصل بابوهم الكبير ... النسخة الاصلية التي وردة مطورة ومسلحة بالعلم والطاعة ... واقصد ابيهم جان ... فهي التي كلفت بابادة النسخ الهجينة والنسخ الاولية من امم الحن والخن وهي بدورها ابيدت على ايدي النسخ المتطورة جدا ... من مخلوقات ..( الملائكة ) ...

الانس ... هم النسخة الاخيرة... المعدلة عن انسان الطين اللازب ( النسخة زيرو) ... لان بينها وبين ابونا ادم النسخة الاخيرة الف نسخة وفي رواية الف الف نسخة ..

البشر ... هي النسخة الاخيرة المعدلة عن ادم ع ...

(((إِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلَائِكَةِ إِنِّي خَالِقٌ بَشَرًا مِنْ طِينٍ )))...
لان الخلق هي الصناعة ..
(((فَإِذَا سَوَّيْتُهُ وَنَفَخْتُ فِيهِ مِنْ رُوحِي فَقَعُوا لَهُ سَاجِدِينَ)))

سويته اي جعلته سويا ... اي خالي من العيوب التي شابهة نسخه القديمة ... وكونه خلق من طين ليس الان الحاضر بل من قبل ...
((وَالْجَانَّ خَلَقْنَاهُ مِنْ قَبْلُ مِنْ نَارِ السَّمُومِ )) فالخلقة قائمة اساسا ... والتعديل ياتي لاحقا ...

((وَإِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلَائِكَةِ إِنِّي خَالِقٌ بَشَرًا مِنْ صَلْصَالٍ مِنْ حَمَإٍ مَسْنُونٍ ))
التعديل على هذه النسخة البشرية لكي يتباهى بها وتصبح حديث الملائكة ومحل اعتراضهم ايضا لعلمهم بباقي النسخ وماكان فيها من العقل .. هم يتوقعون نسخ كلاسيكيه .. اكثر تطور .. وفوجئوا بنسخة اعلى منهم علما ... فكانت الضجة بالاعتراض فيما بينهم تهامسا .. وتم القول مباشرة ... بقوله ...((قَالَ يَا آَدَمُ أَنْبِئْهُمْ بِأَسْمَائِهِمْ فَلَمَّا أَنْبَأَهُمْ بِأَسْمَائِهِمْ قَالَ أَلَمْ أَقُلْ لَكُمْ إِنِّي أَعْلَمُ غَيْبَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَأَعْلَمُ مَا تُبْدُونَ وَمَا كُنْتُمْ تَكْتُمُونَ ))... خلي بالك عن التي تحتها خط ...


الحديث كان محصورا بين اربعة فئات ... الرب ... الملائكة ... ادم ... واصحاب الضمير الجمعي
(( وَإِذْ قُلْنَا لِلْمَلَائِكَةِ اسْجُدُوا لِآَدَمَ فَسَجَدُوا إِلَّا إِبْلِيسَ أَبَى وَاسْتَكْبَرَ وَكَانَ مِنَ الْكَافِرِينَ ))...
ثم امروهم بالسجود .. وكانت القصة الكبيرة ...
((قَالَ يَا إِبْلِيسُ مَا لَكَ أَلَّا تَكُونَ مَعَ السَّاجِدِينَ )) حيث ياء النداء ... تستفسر منه لم لم يلتزم بالامر عندما امروا ( الضمائر الجمعيه ) ..بالسجود..


ثم جاءت المسالة الكبرى وكشف الحقيقة ..!!!

((قَالَ يَا إِبْلِيسُ مَا مَنَعَكَ أَنْ تَسْجُدَ لِمَا خَلَقْتُ بِيَدَيَّ أَسْتَكْبَرْتَ أَمْ كُنْتَ مِنَ الْعَالِينَ ))...
اي مالذي اخرك عن السجود الفوري لطاعة امرهم ... حيث امروك بالسجود ... اذ هم الذين تم صناعة ادم بهم ... يديه ... وكلتاهما يمين ... اي اليدين القديرتين التين اطلقتا برنامج الخلق من الاول ... بامر الله ... ( طبعا تعرف ان الله لايملك اطراف ... على طريقة تصورنا ... اذ اننا نعتقد اننا الخلقة الوحيدة المطابقة للمواصفات ... جل وتعالى عن ذلك ))..


الان ... ماهو التعديل الذي جرا على البشر واصبح اعلى من الانسان والبشر ... وتم تمييزه به ... لكي يكون ادمي ..!!!
النفخة الاخيرة ... روح الايمان ... هي من جعلت هذا انسان .... وهذا ادمي ...!!!

بمعنى اوضح ... الادمي هو كم فيه من روح الايمان باقي .... والانسان هو النسخة العادية التي .... تاكل وتشرب وتتناسل ... وهي وعاء كل نفس جديدة ... ارادت ان تعود للارض لتختبر الحياة مرة اخرى ... لكي تترقى في مسيرتها الروحيه الى الله .... منبع الوجود كله ...وقليل من هم يحوزون روح الايمان باقية في اجسامهم الانسانية ... لذلك قال الرسول الاعظم محمد "ص": تنقسم امتي 73 فرقة كلها في النار ... الا واحدة . (( تلك التي حازت روح الايمان وحافضت عليه منذ البداية ولم تتغير عبر نسخها الانسانية ... هذه الروح التي اطلقت برنامج المعرفة الكونية في عقل ادم وعلمته الاسماء المحجوبة عن مجتمع الملائكة المتطور ... والذي عندما نطق بهم ... سكتت الملائكة واطاعة للسجود معترفة خاضعة باجمعها لهذا الادمي ونسله ((وَلَقَدْ كَرَّمْنَا بَنِي آَدَمَ وَحَمَلْنَاهُمْ فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ وَرَزَقْنَاهُمْ مِنَ الطَّيِّبَاتِ وَفَضَّلْنَاهُمْ عَلَى كَثِيرٍ مِمَّنْ خَلَقْنَا تَفْضِيلًا ))...

فقرة سؤالك الاخير ... الانس وعلى ماذا تطلق ... الاجابة صريحة جدا ..

((لِنُحْيِيَ بِهِ بَلْدَةً مَيْتًا وَنُسْقِيَهُ مِمَّا خَلَقْنَا أَنْعَامًا وَأَنَاسِيَّ كَثِيرًا )) جمع الانعام والاناسي ... والاناسي جمع انسان ... فهو كل مايدب عليها ويملك عقلا او لايملك ... لذلك كان القران كثيرا مايقارن بينهم وبين الحيوانات .. الاناسي الذين هم ادنى من البشر .. دائما لفظة انسان يصاحبها تقريع ولوم ... اما لفظة بشر فهي ممدوحة جدا عند القران..

(وَلَقَدْ ذَرَأْنَا لِجَهَنَّمَ كَثِيرًا مِنَ الْجِنِّ وَالْإِنْسِ لَهُمْ قُلُوبٌ لَا يَفْقَهُونَ بِهَا وَلَهُمْ أَعْيُنٌ لَا يُبْصِرُونَ بِهَا وَلَهُمْ آَذَانٌ لَا يَسْمَعُونَ بِهَا أُولَئِكَ كَالْأَنْعَامِ بَلْ هُمْ أَضَلُّ أُولَئِكَ هُمُ الْغَافِلُونَ))..

وعذرا للاطالة ...
واو ...

إذا لدينا ثلاث نسخ ... الإنسان الأقل مرتبة ثم البشر ثم الآدمي
هل يمكنك وضع شرح لكل نسخة .. وما الفرق بينهم
واليهود ينظرك لأي نسخة ينتمون .. هل يعقل ان يكون هذا هو سرهم
 

TUNE

مريد معروف
المشاركات
140
مستوى التفاعل
344
الجنس
ذكر
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

واو ...

إذا لدينا ثلاث نسخ ... الإنسان الأقل مرتبة ثم البشر ثم الآدمي
هل يمكنك وضع شرح لكل نسخة .. وما الفرق بينهم
واليهود ينظرك لأي نسخة ينتمون .. هل يعقل ان يكون هذا هو سرهم

اخي بدر مرحبا بك ...
بعد خلق اول المخلوقات العاقلة ... من السن والحن والبن وهي مخلوقات بعضها مجنح وبعضها ذات مخالب واطراف غريبه وكلها نسخ يفترض ان تكون خاضعة للقدرة الربوبية ( الحكومة الإلهية ) لكنها نسخ عاجزة عن الربط بين الوعي والتكليف فبغا بعضهم على بعض ... واستحقو ان تمحق تلك السلالات ... سنة الله في الخلق ...فسلط عليهم مخلوقات مطورة جدا تختلف عن فصيلتهم ولديها القدرة على الإبادة الشاملة فكانت مخلوقات الجن المتقدمه فكريا وطاقويا لطبيعة اجسادها الشفافة ... فأبادة تلك العوامر باستخدام أدوات الطقس وتسليط مختلف قوى الطبيعة عليهم ...

الا انهم بعد استعمار الأرض الأرض 2000 عام ... راحوا يقلدوا اسلاف الانس بالطغيان وقطع الارحام ... والتلذذ بالقوة المفرطة فاستحقوا لعنة الله عليهم فسلطت مخلوقات ارقى واذكى وادهى منهم وهم فئة الملائكة ..


بهذه الإبادة تم تحقيق السلام على الأرض وتم استنقاذ مخلوقين هما عزازيل وادم ( بصورته أولى )و نجيا من تلك الإبادة الشاملة لان وعيهما مختلف ... استخدما الفطرة لمقاومة الظروف .

اذن اخي بدر اعود الى تساءلك ..

نعم انهم فئات ثلاثة مختلفة ..

يشتركون ...... بوحدة الاجسام .

يختلفون ....... بوحدة الوعي .

هذا الوعي لم يأتي بين ليلة وضحاها ... انه نتاج الاف السنوات من التجارب والرقي الإنساني ..

اقصد بذلك ... عدد الكرات التي عادوا منها وعاشوها واختبروها على الأرض لرفع وعيهم ..!!

من هذا نخلص الى ان ....


الانس ... هم مخلوقات عاقلة مكلفة واطئة الوعي ...

البشر .... مخلوقات عاقلة مكلفة عالية الوعي ...

اوادم .... مخلوقات عاقلة مكلفة عالية الوعي جدا ...

الذي يميز بينهم جميعا درجات الوعي فلو كان السلم من 100 درجة ... يكون وعي أصحاب الضمائر الجمعية قد وصلت منتهى درجات الوعي ... ومع هذا ... هم يتضرعون الى الله في ان يكونوا مقصرين ...ومن هذا كان الأنبياء أيضا على درجات ... فالوا العزم غير الخاتم وغير الرسل وغير الصديقين والشهداء ..




قضية اليهود ... شيء مختلف ...

فهم من نسل يهودا .. الذي سن سنة فاتبعه قومه الى يومنا هذا ... وخصهم الله باللعن .. كثيرا ونبه اليهم طويلا ..

لانهم مخلوقات عاقلة مكلفة من فئة البشر .. حازت على العلم ... واستخدمته لصالها .. للسلطة الأرضية ... فنفعت به قومها وضللت به كثيرا من الناس ... هذا العلم الذي علت به علوا كبيرا ... جعلها كمن يقطع اليد التي اطعمته ... وخط بدمائها عبارات الخضوع والخشوع لله ... فالنوايا غير الاعمال ... من هنا ... كان امرهم وبيلا ... ووعدهم الله باستاصال شافتهم ... في يوم الدين ... واقصد نهاية الزمان الوشيكة ... لانهم استحقوا ذلك بجدارة ...


((وَقَالَتِ الْيَهُودُ يَدُ اللَّهِ مَغْلُولَةٌ غُلَّتْ أَيْدِيهِمْ وَلُعِنُوا بِمَا قَالُوا بَلْ يَدَاهُ مَبْسُوطَتَانِ يُنْفِقُ كَيْفَ يَشَاءُ وَلَيَزِيدَنَّ كَثِيرًا مِنْهُمْ مَا أُنْزِلَ إِلَيْكَ مِنْ رَبِّكَ طُغْيَانًا وَكُفْرًا وَأَلْقَيْنَا بَيْنَهُمُ الْعَدَاوَةَ وَالْبَغْضَاءَ إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ كُلَّمَا أَوْقَدُوا نَارًا لِلْحَرْبِ أَطْفَأَهَا اللَّهُ وَيَسْعَوْنَ فِي الْأَرْضِ فَسَادًا وَاللَّهُ لَا يُحِبُّ الْمُفْسِدِينَ )).

((وَلَوْ أَنَّ أَهْلَ الْكِتَابِ آَمَنُوا وَاتَّقَوْا لَكَفَّرْنَا عَنْهُمْ سَيِّئَاتِهِمْ وَلَأَدْخَلْنَاهُمْ جَنَّاتِ النَّعِيمِ )).

((وَلَوْ أَنَّهُمْ أَقَامُوا التَّوْرَاةَ وَالْإِنْجِيلَ وَمَا أُنْزِلَ إِلَيْهِمْ مِنْ رَبِّهِمْ لَأَكَلُوا مِنْ فَوْقِهِمْ وَمِنْ تَحْتِ أَرْجُلِهِمْ مِنْهُمْ أُمَّةٌ مُقْتَصِدَةٌ وَكَثِيرٌ مِنْهُمْ سَاءَ مَا يَعْمَلُونَ)).

((قُلْ يَا أَهْلَ الْكِتَابِ لَسْتُمْ عَلَى شَيْءٍ حَتَّى تُقِيمُوا التَّوْرَاةَ وَالْإِنْجِيلَ وَمَا أُنْزِلَ إِلَيْكُمْ مِنْ رَبِّكُمْ وَلَيَزِيدَنَّ كَثِيرًا مِنْهُمْ مَا أُنْزِلَ إِلَيْكَ مِنْ رَبِّكَ طُغْيَانًا وَكُفْرًا فَلَا تَأْسَ عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ)).

((إِنَّ الَّذِينَ آَمَنُوا وَالَّذِينَ هَادُوا وَالصَّابِئُونَ وَالنَّصَارَى مَنْ آَمَنَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآَخِرِ وَعَمِلَ صَالِحًا فَلَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ)).

((لَقَدْ أَخَذْنَا مِيثَاقَ بَنِي إِسْرَائِيلَ وَأَرْسَلْنَا إِلَيْهِمْ رُسُلًا كُلَّمَا جَاءَهُمْ رَسُولٌ بِمَا لَا تَهْوَى أَنْفُسُهُمْ فَرِيقًا كَذَّبُوا وَفَرِيقًا يَقْتُلُونَ (70) وَحَسِبُوا أَلَّا تَكُونَ فِتْنَةٌ فَعَمُوا وَصَمُّوا ثُمَّ تَابَ اللَّهُ عَلَيْهِمْ ثُمَّ عَمُوا وَصَمُّوا كَثِيرٌ مِنْهُمْ وَاللَّهُ بَصِيرٌ بِمَا يَعْمَلُونَ)).

((قُلْ يَا أَهْلَ الْكِتَابِ لَا تَغْلُوا فِي دِينِكُمْ غَيْرَ الْحَقِّ وَلَا تَتَّبِعُوا أَهْوَاءَ قَوْمٍ قَدْ ضَلُّوا مِنْ قَبْلُ وَأَضَلُّوا كَثِيرًا وَضَلُّوا عَنْ سَوَاءِ السَّبِيلِ)).

((لُعِنَ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْ بَنِي إِسْرَائِيلَ عَلَى لِسَانِ دَاوُودَ وَعِيسَى ابْنِ مَرْيَمَ ذَلِكَ بِمَا عَصَوْا وَكَانُوا يَعْتَدُونَ)).

((كَانُوا لَا يَتَنَاهَوْنَ عَنْ مُنْكَرٍ فَعَلُوهُ لَبِئْسَ مَا كَانُوا يَفْعَلُونَ)).

((تَرَى كَثِيرًا مِنْهُمْ يَتَوَلَّوْنَ الَّذِينَ كَفَرُوا لَبِئْسَ مَا قَدَّمَتْ لَهُمْ أَنْفُسُهُمْ أَنْ سَخِطَ اللَّهُ عَلَيْهِمْ وَفِي الْعَذَابِ هُمْ خَالِدُونَ)).

(( لَتَجِدَنَّ أَشَدَّ النَّاسِ عَدَاوَةً لِلَّذِينَ آَمَنُوا الْيَهُودَ وَالَّذِينَ أَشْرَكُوا وَلَتَجِدَنَّ أَقْرَبَهُمْ مَوَدَّةً لِلَّذِينَ آَمَنُوا الَّذِينَ قَالُوا إِنَّا نَصَارَى ذَلِكَ بِأَنَّ مِنْهُمْ قِسِّيسِينَ وَرُهْبَانًا وَأَنَّهُمْ لَا يَسْتَكْبِرُونَ)).

هذا بعض القول الفصل فيهم .... ولو شئت لملئت لك الصفحة ... ولكن الحكمة تقتضي .. الحد في الفهم والادراك ..

وعذرا اخي على الاطالة ..
 

AlaaIsam

عضو جديد
المشاركات
1
مستوى التفاعل
0
الجنس
ذكر
حوار جميل... شكراً لكم جميعاً
 
أعلى