[التعاليم السرية لكافة العصور][النظرية والتجارب الخيميائية[1]

الموضوع في 'الكتب والترجمات' بواسطة Lost|pages, بتاريخ ‏سبتمبر 20, 2017.

مشاركة هذه الصفحة

  
  1. Lost|pages

    Lost|pages حكيم أطلنتس طاقم الإدارة

    الدولة:
    United Arab Emirates
    المشاركات:
    481
    الجنس:
    ذكر
    التقييم:
    +1,099 / -0
    The Theory and Practice of Alchemy
    النظرية والتجارب الخيميائية

    الخيمياء,هي الفن السري لأرض خيم land of Khem, واحدة من إثنين من أقدم العلوم المعروفة في العالم. الأخر هو علم التنجيم. و بداية كل منهما تمتد إلى عصور ما قبل التاريخ الغامضة. ووفقا لأقرب السجلات الموجودة, إعتبر كلا من الخيمياء والتنجيم بمثابة وحي سماوي للأنسان الذي كتبها لكي تساعده ويستعيد بها ما أضاعه من إرثه. وفقا للأساطير القديمة المحفوظة من قبل رابين Rabbins, كان ملاك بوابة عدن قد أرشد أدم عليه السلام إلى أسرار الكابالا Qabbalah والخيمياء, واعدا بذلك الجنس البشري إذا أتقنوا الحكمة السرية الموجودة في الفنون الملهمة, فإن لعنة الفاكهة المحرمة سوف يتم إزالتها وسوف يدخل الأنسان حديقة الرب Garden of the Lord (الجنة). كما أخذ الرجل على نفسه" أقمصة من الجلود coats of skins" (للجسد المادي physical body) وقت هبوطه, لذلك تم جلب هذه العلوم المقدسة معه أثناء تجسده في العالم الدنيوي الأكثر كثافة, ومن خلال ذلك فإن الطبيعه الروحية العالية لم تعد تستطيع أن تتجلى بنفسها كما في السابق, لذا فقد إعتُبروا ميتين أو مفقودين.

    إن الهيئة المادية للخيمياء هي الكيمياء, للكيميائين حيث لا يدركون أن نصف كتاب التوراة Torah مخفي إلى الأبد وراء حجاب إيزيس Isis( انظر التاروت Tarot), والذين يدرسون العناصر المادية فإن بإمكانهم في أفضل الأحوال إكتشاف نصف الأسرار. وقد تبلور علم التنجيم في علم الخيمياء, الذي يسخر من أحلام العرافين و الحكماء القدماء, والسخرية من رموزهم تشبه المعتقدات الخرافية التي لا معنى لها. ومع ذلك, فإن المثقفين في العالم المعاصر لا يمكن لهم أبدا من المرور خلال ذلك الحجاب الذي قسم المرئي من المحجوب على شكل ألغاز.

    ما هي الحياة؟ ما هو الذكاء؟ ما هي القوة؟ هذه المشاكل التي كرس القدماء أنفسهم في تعلم حلها في معابدهم. من قال أنهم لم يجيبوا على تلك الأسئلة؟ من الذي أدرك تلك الأجابات التي أعطوها؟ هل من الممكن أن تحت رموز الخيمياء والتنجيم تخفي الأكاذيب الحكمة من أن العقل ليس مؤهلا بعد في هذا السباق لتصور وفهم تلك المبادىء؟

    كان الكلدانيين, الفينيقيين والبابليين على دراية بمبادىء الخيمياء, وكذلك الكثير من الأعراق الشرقية في وقت مبكر. كانت تمارس في اليونان وروما. وكان سيد العلوم عند المصريين. وخيم يعتبر الأسم القديم لأرض مصر. وكلا الكلمتين الخيمياء والكيمياء دائما تذكران بالأولوية للمعرفة العلمية في مصر. ووفقا للكتابات الجزئية لتلك الشعوب المبكرة, كانت الخيمياء بالنسبة لهم فن تأملي. إنهم يؤمنون ضمنيا بتضاعف المعادن, وفي مواجهة تأكيداتهم فإن كلا من البحث والعناصر المادية يجب أن تكون أكثر لطفا في نظرتهم للنظريات الخيميائية. إن أنصار التطور يعزون الأنبساط للفنون والعلوم حتى من خلال نمو الذكاء في إنسان ما قبل التاريخ, في حين أن الأخرين, من نقطة عرض واسعه, يرغبون في النظر لهم على أنهم بمثابة وحي مباشر من الله.

    طرحت العديد من الحلول المثيرة للأهتمام حول أصل الخيمياء. أحدها هو أن الخيمياء قد كشفت لإنسان من خلال نصف الإله المصري (العظيم هيرمس ثلاثي العظمة). هذه الشخصية الساميه, التي تلوح فوق أفق الزمن حاملا في يده الزمردة الخالدة, حيث ينسب من قبل المصريين على أنه مؤلف جميع العلوم والفنون. وتكريما له فقد جمعت كل المعارف العلمية تحت عنوان عام وهو فنون المحكم Hermetic Arts أو الفنون الهرمسية. عندما تم دفن جثة هيرمس في وادي إيبرون Valley of Ebron أو (الخليل Hebron مدينة في فلسطين), تم دفن الزمردة الإلهية معه.

    بعد قرون عديدة تم إكتشاف تلك الزمردة - من قبل أحد العرب الملقنين Arabian initiate- وأخرى, بواسطة الأكساندر الكبير Alexander the Great، ملك مقدونيا King of Macedon. عن طريق قوة هذه الزمردة، التي كان منقوش عليها ثلاثة عشر جملة لهرمس ثلاثي العظمة - قام ألكساندر بغزوا العالم المعروف آن آنذاك. ومع ذلك، لم ينتصر في النهاية. وبغض النظر عن مجده وقوته، فقد تحققت نبوءات الأشجار الناطقة talking tree، لكن ألكساندر قام بقطعها أثناء مسيرته نحو الإنتصار. هناك شائعات متواصلة تشير إلى أن ألكساندر كان من أوائل الذين فشلوا بسبب عدم قدرته على مقاومة إغراءات السلطة).

    إقتبس E. Y. Kenealy من كتاب Cosmodromium للدكتور Gobelin Persona, يصف حادثة ألكساندر مع الأشجار الناطقة, يقال أن الملك المقدوني قد جلبها أثناء حملته العسكرية في الهند: " تقدم ألكساندر في سيره نحو إتجاه آخر خطير, في وقت واحد نحو قمم الجبال . وآخر عبر الوديان المظلمة, حيث تعرض جيشه لهجوم الوحوش البرية والثعابين, وبعد 300 يوم من المسير وصل إلى جبل ذو منظر بهيج وخلاب, حيث علق على جانبيه حبال وسلاسل من الذهب.

    ويحتوي هذا الجبل على طريق مكون من 2050 قطعة من الياقوت النقي, تؤدي بالمرء صعودا نحو القمة.
    وبالقرب من ذلك قام ألكساندر بالتخيم, وفي اليوم التالي, قام ألكساندر بالصعود مع إثني عشر من الأمراء إلى أعلى الجبل عبر ذلك الطريق, ووجد هناك قصرا جميلا رائعا, له إثني عشر بابا وسبعين نافذة من أنقى أنواع الذهب الخالص, وكان يطلق على هذا القصر قصر الشمس Palace of the Sun.

    كان داخل ذلك القصر معبد من الذهب وقبل أن تدخل البوابات ستصادفك أشجار الكرمة محملة بعناقيد العقيق الأحمر واللؤلؤ, حينها قام ألكسندر و الأمراء الأثني عشر بالدخول إلى القصر, ووجدوا هناك رجلا مستلقي على سرير من الذهب, جليلاً وجميلاً جداً, كان رأسه ولحيته بيضاء كالثلج.

    ما أن رأه ألكساندر وأمراءه حتى انحنوا بركبهم لهذا الرجل الحكيم والذي تحدث قائلا:" ألكساندر, ماتراه الأن شيئاً لم يره أو يسمع به رجل دنيوي في أي وقت مضى من قبل." وكان جواب ألكسندر "يا حكيم Sage, أنا في غاية السعادة, قل لي كيف تعرفني؟" فاجاب" قبل أن يغمر الطوفان الأرض كنت أعرف أعمالك" وأضاف " هل تريد أن ترى أكثر الأشجار قدسية وتبجيلا, أشجار الشمس والقمر, والتي تعلن عن كل الأشياء المستقبلية؟" أجاب ألكساندر " حسنا, سيدي, نتوق لرؤية ذلك كثيرا".


    فقال الحكيم:" ضعوا خواتمكم وحليكم بعيدا, ثم إخلعوا أحذيتكم وإتبعوني". فعل ألكساندر ذلك واختار ثلاثة من الأمراء وترك البقية في إنتظار عودته, قام بإتباع الحكيم وجاء إلى أشجار الشمس والقمر، حيث تحتوي أشجار الشمس على أوراق من الذهب الأحمر وأشجار القمر تحتوي على أوراق من الفضة وكانت عظيمة وكبيرة.

    ألكساندر, بناء على إقتراح الحكيم فقد شكك في أمر هذه الأشجار وسأل إذا كان سيعود إلى مقدونيا منتصرا؟ وكان جواب الأشجار التي أعطيت له, لا , ولكن ينبغي عليه أن يعيش سنة وثمانية أشهر أخرى , وبعد ذلك عليه أن يموت بواسطة كأس مسمومة. وعندما استفسر, حول من سوف يعطيه السم؟ لم يتلقى أي رد, وقالت شجرة القمر له, إن والدته, بعد وفاته المخجلة والغير سعيدة, سوف تكذب بشأن عدم دفنك, لكي تسعد إخوتك".(انظر كتاب Book of Enoch , الرسول الثاني للرب).


    في جميع الأحتمالات, فيما يسمى بالأشجار الناطقة هي مجر شرائح من الخشب تحتوي على جداول من الخطابات. كانت تسمى الكتابات المكتوبة على هذه الاخشاب "بالأشجار الناطقة" والتي من خلالها يتم إستدعاء الوسيط oracles. إن صعوبة تحديد أصل الخيمياء ناجم عن تجاهل قارة أطلانتس المفقودة. وكان "الأركانوم العظيم The Great Arcanum أحد أغلى أسرار الكهنة الأطلنطيين. عندما غرقت أرض أطلس land of Atlas، قام كهنة النار المقدسة بجلب الوصفة إلى مصر, حيث بقيت لقرون بحوزة الحكماء والفلاسفة. ثم إنتقلت تدريجيا إلى أوروبا, حيث أسرارها ما زالت محفوظة وسليمة هناك.
     
    آخر تعديل: ‏ماي 2, 2018
    • أعجبني أعجبني x 2
    • مميز مميز x 2
    • إبدآآع إبدآآع x 1
  2. Lost|pages

    Lost|pages حكيم أطلنتس طاقم الإدارة

    الدولة:
    United Arab Emirates
    المشاركات:
    481
    الجنس:
    ذكر
    التقييم:
    +1,099 / -0
    340px-The_Leaves_of_Hermes_Sacred_Tree.jpg
    THE LEAVES OF HERMES' SACRED TREE
    أوراق شجرة هيرمس المقدسة
    مسحوبة من المخطوطة الأصلية المؤرخة 1577


    في مفتاحه للخيمياء, قسم صمؤيل نورتن Samuel Norton العمليات التي تمر بها العناصر الخيميائية داخل أنبوب الأختبار من أول مرة إلى أن تصبح جاهزة كدواء للنباتات والمعادن وحتى الأنسان إلى أربعة عشر جزء.

    upload_2017-9-20_19-47-3.png
    تلك التي تتعارض مع أسطورة هيرمس ولوحه الزمردي حيث نرى مائتي من الملائكة قد نزلوا من الجبل, كما وصفها النبي إينوك, المدرب الأول في الفن الخيميائي. بغض النظر عن منشأها, لم يتمكن كهنة مصر من الحفاظ على الخيمياء للعالم المعاصر. مصر, بسبب لون أرضها, كانت تسمى " الأمبراطورية السوداء" ويشار إليها في العهد القديم " أرض الظلام". وبسبب إحتمالية أن أصل الخيماء من هناك فإنها تسمى " الفن الأسود", ليس معنى للشر ولكن الظلام كان يعتبر الكفن للعمليات السرية لها.

    خلال العصور الوسطى, لم تكن الخيمياء مجرد علم وفلسفة وإنما أيضا دين. أؤلئك الذين تمردوا على القيود الدينية قد أخفوا تعاليمهم الفلسفية تحت رموز صناعة الذهب. بهذه الطريقة حفظت الحرية الشخصية من الأضطهاد. الخيمياء هي فن المضاعف الثلاثي, سرها يرمز في شكل المثلث. رمزها هو تضاعف الثلاثة ثلاث مرات. ثلاثة عناصر أو عمليات في ثلاثة عوالم أو مجالات. 3 مرات للـ 3 هي جزء من أسرار الدرجة 33 من الماسوينة. وبالنسبة لـ 33, يعتبر 3 في 3, هو 9, وهو رقم فئة معينة من الرجال وعدد الأنبثاق من جذر الشجرة الألهية. وهو عدد العوالم التي تغذيها الأنهار الأربعة والتي تتدفق من عند الرب بإعتباره أمر كلمة الله. وتحت ما يسمى برموز الخيمياء فقد أخفي مفهوم رائع, وبسبب السخرية والأزدراء فقد حافظت الصنعة على المفتاح الثلاثي لأبواب الحياة الأبدية. وبالتالي, فإن الخيمياء هي سر العوالم الثلاثة- الألهية - الأنسانية - و العناصر. يمكن الأن وبسهولة تقدير لما قام الحكماء والفلاسفة بإنشاء وتطوير قصة رمزية معقدة لأخفاء حكمتهم.

    الخيمياء هو علم الضرب ويستند على ظاهرة طبيعية للنمو " لاشي يأتي من لاشي" هذا القول المأثور قديما. الخيمياء ليست عملية صنع شيء من لاشيء, بل هي عملية زيادة وتحسين ما هو موجود بالفعل. إذا قال فيلسوف بأن الرجل الحي مصنوع من الحجر, فإن الغير متعلم قد يصرخ " مستحيل"! وبالتالي قد تكشف عن جهلهم. أما بالنسبة للحكماء فيعتبر الحجر هو نسل الأنسان, وقد يعلن الفيلسوف بأن الكون مصنوع من الرجل, ولكن السفهاء يعتبرون هذا أمرا مستحيلا, غير مدركين بأن الرجل هو البذر الذي من خلاله يمكن جلب الكون.

    الله هو "بداخل" أو "من دون" كل شي. ذاته العليا تظهر نفسه من خلال النمو, وهي الرغبة من الداخل إلى الخارج, والنضال من أجل مظاهر التعبير. ليس هناك أكبر معجزة في النمو والتكاثر المضاعف من الذهب الخيميائي كما في بذور الخردل والتي تنتج شجرة حجمها عدة الآف المرات من بذرة واحدة. إذا أنتجت حبة الخردل شجرة بوزن وحجم مائة الف مرة من وزنها الصغير في بيئة مختلفة(الأرض), فلماذا لا تتضاعف بذور الذهب مائة ألف مرة بهذا الفن بزراعتها في الأرض(المعادن الأساسية) وتتغذى بشكل مصطنع عن طريق عملية خيميائية سرية؟
     
    آخر تعديل: ‏ماي 2, 2018
    • مميز مميز x 2
    • أعجبني أعجبني x 1
    • إبدآآع إبدآآع x 1
  3. Badr

    Badr Lucis طاقم الإدارة

    الدولة:
    Australia
    المشاركات:
    200
    التقييم:
    +488 / -0
    رائع
     
    • أعجبني أعجبني x 1
  4. Lost|pages

    Lost|pages حكيم أطلنتس طاقم الإدارة

    الدولة:
    United Arab Emirates
    المشاركات:
    481
    الجنس:
    ذكر
    التقييم:
    +1,099 / -0
    تعلمنا الخيمياء أن الله سبحانه في كل شي، إنه الروح الكونية، يتجلى من خلال الأشكال اللانهائية. الإله، إذا هو بذرة روحية مزروعة في الأرض المظلمة (الكون المادي). ومن خلال القوس arc، يمكن لهذه البذرة أن تنمو وتتوسع في الكون كله ويصبح جوهر الكون مصبوغا مشابها لما يوجد في داخل البذرة - ذهب خالص. في الطبيعة الروحية للإنسان يسمى ذلك بالتجديد أو الإنبعاث regeneration، وفي الهيئة المادية للعناصر يطلق عليه التحول transmutation.

    كما في الأكوان المادية والروحية، كذلك في العالم العقلي intellectual world. لايمكن نقل الحكمة إلى أحمق لأن بذور الحكمة ليست في داخله، بل يمكن نقل الحكمة إلى شخص جاهل، ومهما كان جاهلاً، فإن بذور الحكمة التي في داخله يمكن أن تتطور من خلال الفن والثقافة. من هنا، فإن الفيلسوف هو رجل جاهل أخذ مكانته بسبب طبيعته الهابطة. ومن خلال الفن(عملية التعلم the process of learning) يتم تحويل قدر كبير من المعادن الأساسية (الجسد العقلي للجهل the mental body of ignorance) إلى ذهب خالص(الحكمة wisdom)، لأنها مصبوغة بالفهم. إذا، من خلال الإيمان والتقرب من الله، يمكن لوعي الإنسان أن ينتقل من الرغبات الحيوانية الأساسية(والتي يمثلها كل معادن الكواكب) إلى وعي ذهبي مضيء، مخلص، والبرهان الإلهي الظاهر في ذلك الشخص يزداد من شرارة صغيرة إلى كائن عظيم مجيد.

    إذا كان بإمكان المعادن الأساسية من خلال السعي والتدريب المناسب أن تتحول إلى عبقرية فائقة وحكمة، فلماذا لا تكون العملية التطبيقية في عالمين أو مجالين مساوية في الثالثة؟ إذا كان من الممكن مضاعفة العناصر الروحية والعقلية للكون في تعبيره، عندئذ يمكن أيضاً تتضاعف العناصر المادية للكون من خلال قانون القياس، إن تم التحقق من العملية الضرورية. كما في الأعلى كذلك في الأسفل.

    إذا كانت الخيمياء حقيقة روحية عظيمة، فهي أيضا حقيقة مادية عظيمة. إذا كان ممكنا أخذ مكان في الكون، فإن ذلك ممكن في جسد الإنسان، وإذا كان بالإمكان أخذ مكان في الإنسان، فإن بالإمكان أخذ مكان في النباتات والمعادن. إذا نما شيء واحد في الكون، فإن كل شيء في الكون ينمو. إذا كان من الممكن مضاعفة شيء واحد، عندئذ يمكن مضاعفة كل الأشياء، "توافق الأعلى مع الأدنى والأدنى مع الأعلى" لكن طريق خلاص الروح تم إخفاءه عبر الأسرار Mysteries، حتى أن أسرار خلاص المعادن تم التكتم عليها، حتى لا تقع في أيدي المدنسين profane وتصبح منحرفة perverted.

    إذا كان أحد ما سيعمل على إستزراع المعادن، فيجب عليه أن يتعلم أسرار المعادن، عليه أن يدرك أن جميع المعادن - مثل جميع الأحجار والنباتات والحيوانات والأكوان - تنمو من خلال البذور، وأن هذه البذور موجودة في الجسد المادي(رحم العالم العذري)، لأن نسل الإنسان موجود في الكون قبل ولادته أو نموه، كما أن بذور النباتات موجودة طوال ذلك الوقت رغم أنها تعيش جزء من هذا الوقت، كذلك بذور الذهب الروحية والمادية موجودة في كل شي، و المعادن تنمو على مر العصور، لأن الحياة تنتقل إليها من خلال الشمس. أنها تنمو بشكل غير محسوس، في شكل شجيرات صغيرة، كل شيء ينمو بطريقة ما أو بأخرى. فقط طرق النمو تختلف، حسب النوع والحجم.
     
    آخر تعديل: ‏ماي 2, 2018
  5. Lost|pages

    Lost|pages حكيم أطلنتس طاقم الإدارة

    الدولة:
    United Arab Emirates
    المشاركات:
    481
    الجنس:
    ذكر
    التقييم:
    +1,099 / -0
    إحدى البديهيات العظيمة هي، " ضمن كل شي بذرة كل شي"، على الرغم من العمليات البسيطة للطبيعة إلا أنها قد تظل كامنة لعدة قرون، أو قد يكون نموها بطيئا للغاية. ولذلك فإن حبة رمل لا تحتوي على بذور المعادن الثمينة فحسب، بل بذور الأحجار الكريمة التي لا تقدر بثمن، وبذور الشمس والقمر والنجوم أيضا. كما في طبيعة الإنسان ينعكس الكون بأكمله في صورة مصغرة، لذلك في كل حبة رمل، كل قطرة ماء، كل جسيم صغير من الغبار الكوني، تخفى كل أجزاء وعناصر الكون على شكل بذور صغيرة لجراثيم بحيث لا يستطيع أقوى المجاهر كشفها. أصغر بترليونات مرة من الأيونات و الإلكترونات، هذه البذور -- التي لا يمكن التعرف عليها ولا فهمها - تنتظر الوقت المخصص لها لكي تنمو.

    هناك طريقتان يمكن من خلالهما تحقيق هذا النمو. الأول من خلال الطبيعة، لأن الطبيعة هي كيميائي بلا حدود ولا نهاية تقوم على تحقيق المستحيلات على ما يبدو. الطريقة الثانية هي من خلال الفن art، وعبر الفن يمكن إختصار المدة اللازمة للإنتاج نسبيا والتي تتطلب وقتا أطول بلا نهاية في الطبيعة من أجل تكرار ذلك. الفيلسوف الحقيقي، يرغب في إنتاج تحفته العظيمة Magnum Opus، حيث يجعل سلوكه موافقا لقوانين الطبيعة، معترفا بأن الخيمياء مجرد طريقة منسوخة من الطبيعة. ولكن بالإستعانة بمعادلة سرية معينة تعمل على تقصير وتكثيف المسألة.

    من أجل تحقيق معجزات الطبيعة، لابد من العمل من خلال الإتساع extensiveness أو التكثيف intensiveness. إن عمليات الإتساع في الطبيعة هي التي تستخدم في تحويل طبقة الكربون الأسود إلى الماس، مما يتطلب ملايين السنين من أجل التصلب الطبيعي. أما عملية التكثيف فهو الفن، حيث يعتبر الخادم المخلص للطبيعة(كما يقول الدكتور دي Dr. A. Dee)، تكملة لكل خطواتها والتعاون معها في جميع طرقها." لذلك في العمل الفلسفي، يجب على الطبيعة والفن أن يخضنا بعضهما بمحبة، لأن هذا الفن لا يتطلب من ترفضه الطبيعة، ولا الطبيعة تنكر ما يمكن أن يكون مكتملاً من قبل الفن. بالنسبة لموافقة الطبيعة، فإنها مستعدة لتحقر من نفسها من أجل طاعة كل فنان، كي يساعدها في إتمام تلك الصنعة بلا إعاقة منها.

    من خلال هذا الفن، يمكن جعل البذرة التي هي روح الحجر soul of a stone أن تنبت بشكل مكثف مما يجعل الماس ينمو من نفس البذور في لحظات قليلة. إذا لم تكن بذور الألماس في الرخام، الجرانيت والرمل، لا يمكن للماس أن ينمو منها. ولكن بما أن البذرة موجودة في كل هذه الأشياء، فقد ينمو الماس من أي مادة أخرى في الكون. في بعض المواد، فإنه من السهل إنجار هذه المعجزة لأن الجراثيم فيها قد تم إخصابها منذ زمن طويل، وبالتالي أصبحت أكثر استعدادًا لعملية تحفيزية من خلال الفن.

    وبالمثل، فإن تعليم الحكمة لبعض الرجال أسهل من تعليم الآخرين، لأن البعض لديهم بالفعل الأساس الذي يعمل عليه، بينما البعض الآخر تصبح ملكات التفكير نائمة تماماً عنده. ولذلك، ينبغي اعتبار الخيمياء فن زيادة وهي تشبه جلب زهرة مثالية عبر حملة إستكشافية. قد تحقق الطبيعة هدفها المنشود، أو تسبب التدمير الذي يمارسه عنصر ما على الآخر، و قد لا تفعل ذلك؛ ولكن بمساعدة الفن الحقيقي، تقوم الطبيعة بإنجازاتها حتى النهاية، لأن هذا الفن لا يخضع لهدر الوقت أو للتخريب.
     
    آخر تعديل: ‏ماي 2, 2018

مشاركة هذه الصفحة